هناك أربعة مكونات للقيادة الحقيقية "العقل والروح والقلب والأعصاب الجيدة" - كلاوس شواب

Please scan the QR code to download the teleMEDCARE app (iOS and Android users).

ما هو مرض باركنسون؟

مرض باركنسون هو مرض عصبي تنكسي مزمن يصيب الخلايا العصبية التي تنتج الدوبامين، وهي مادة كيميائية تنقل الإشارات بين المناطق في الدماغ. الدوبامين مسؤول عن حركات العضلات الملساء والمنسقة للجسم، لذلك عندما تبدأ مستوياته في الانخفاض فإنه يؤثر على حركات الجسم.

الأسباب المحتملة:

مرض باركنسون هو اضطراب الجهاز العصبي الذي يسبب الرعاش ويؤثر على حركة الجسم وإتزانه، حيث تنخفض مستويات الدوبامين في الدم. ما زالت أسباب مرض باركنسون غير معروفة، ولكن يبدو أن هناك بعض العوامل الإرشادية التي يوصى بها:

  • إذا كان شخص ما في عائلتك يعاني بالفعل من مرض باركنسون، فهناك احتمال أن تصاب به أيضًا.
  • بعض أنواع السموم البيئة قد تسبب هذا المرض.

عوامل الخطر:

تزيد العوامل التالية من خطر الإصابة بمرض باركنسون:

  • العمر: يحدث مرض باركنسون بشكل عام عند كبار السن حوالي 60 عامًا أو أكثر.
  • الوراثة: إذا كان شخص ما في عائلتك مصاب بمرض باركنسون.
  • الجنس: الرجال أكثر عرضة للإصابة بمرض باركنسون أكثر من النساء.
  • البيئة: إذا كنت على اتصال دائم مع السموم مثل المبيدات الحشرية.

العلامات والأعراض:

تكون الأعراض في بداية الامر غير ملحوظة، ولكنها تبدأ في الظهور تدريجيًا. فيما يلي اهم أعراض مرض باركنسون الشائعة:

  • رعاش ورجفة عادة في الأطراف وقت الراحة.
  • بطء الحركة مع صعوبة المشي أو النهوض من الكرسي.
  • تصبح العضلات متصلبة مما يجعل القيام بأي نشاط مؤلم.
  • يمكن أن تبدأ أعراض مثل بالانحناء وفقد التوازن.
  • قد تواجه صعوبة في تنفيذ بعض حركات اللا واعية، التي عادة ما نعتبرها أمرًا مفروغاً منه، مثل الطرف بالعين أو الابتسام.
  • تغييرات في الكلام مما يجعلها رتيباً وبطيئاً. (تغيرات في الكلام فيصبح بوتيرة منتظمة).
  • صعوبة في الكتابة.

التشخيص:

إذا واجهت أيًا من الأعراض، فقم بزيارة ميدكير للحصول على الاستشارة والتشخيص اللازمين.

يعتمد تشخيص مرض باركنسون على الأعراض والفحص العصبي، ويجب إجراء اختبارات دم وعمل تصوير بالرنين المغناطيسي والأشعة المقطعية والموجات فوق الصوتية للدماغ للتأكد من أنه لا يوجد أمراض أخرى تسبب هذه الأعراض.

قد يوصيالأخصائيون لدينا بإجراء فحص تصوير مقطعي محوسب بانبعاثات أحادية الفوتون يسمى فحص ناقل الدوبامين.

كذلك قد يصف لك دواءً محددًا بعد التأكد من تشخيص مرض الشلل الرعاش.

خيارات العلاج:

في واقع الأمر، لا يوجد علاج شافٍ لمرض باركنسون، ألا ان هناك علاجات مخففة للأعرض من خلال:

  • الأدوية.
  • التمارين الرياضية المستمرة والعلاجات الطبيعية التي تركز على التوازن والتمدد.
  • قد يساعد الاختصاصي في علم أمراض النطق في التخفيف من حدة مشاكل الكلام.
  • جراحة، بضع الكرة الشاحبة أو المهاد، أو التحفيز العميق للمخ هي الملاذ الأخير في حال ان الأدوية لم تظهر اي تحسن في الأعراض.
Resend OTP
FAQs: Inclusions: الأسئلة الشائعة:
  • هل من الممكن الوقاية من مرض باركنسون؟

    ج: يعتقد أن التمارين الرياضية المنتظمة قد تسهم في تقليل خطر الإصابة بمرض باركنسون. مع ذلك، لا يوجد مسار معين للوقاية، لأن السبب غير معروف.

  • ما هو التحفيز العميق للمخ؟

    ج: التحفيز العميق للمخ هو علاج وليس شفاء، للتخفيف من بعض أعراض مرض باركنسون مثل الرعاش والتصلب وصعوبة المشي. في هذا الإجراء، يتم وضع جهاز صغير داخل الصدر يرسل نبضات كهربائية إلى الدماغ لحظر الإشارات العصبية التي تسبب الأعراض. قد يوصي اختصاصي الأعصاب بهذا فقط في حال عدم مساعدة الأدوية في السيطرة على مرض باركنسون.

  • ما هي العلامات الأولية التي تشير إلى إصابة الشخص بمرض باركنسون؟

    ج: الأصدقاء والعائلة هم أول من يلاحظ العلامات قبل ملاحظة المريض لها. في البداية، سوف يكون هناك إرهاق شديد مع رعشة طفيفة في الأطراف أو تصلب الحركات أو عدم وجود تعبير على الوجه. تزداد الأعراض تدريجيًا على مدار فترة زمنية.

  • كيف يمكنني مساعدة أحد أفراد الأسرة على التأقلم مع مرض باركنسون؟

    ج: دورك مهم جدا في مساعدة أفراد عائلتك على مواجهة هذا المرض. إذا كنت تريد المساعدة، فاقرأ قدر الإمكان عن الحالة. تحدث إلى المريض لفهم ما يشعر به. إذا كان المريض يميل إلى نسيان الوصفات أو التعليمات، فكررها بصبر ولطف. حاول مساعدة المريض على متابعة الأنشطة التي يستمتع بها، ومعرفة ما إذا كان هناك أي مجموعات دعم في المناطق الخاصة بك والوصول إلى الآخرين للتعاون والدعم. تأكد من أن المريض يتبع تعليمات الأطباء حتى آخر التفاصيل، وقم بجدولة زيارات الطبيب المنتظمة حسب الحاجة.

Call Doctor Now
تكلّم مع الطبيب مباشرة
طلب موعد
احجز جولة في قسم الولادات