سأحقق اليوم إنجازاً يفوق الآخرين، لكي أتمكن غداً من إنجاز ما لا يمكن للآخرين إنجازه. - جيري رايس

Please scan the QR code to download the teleMEDCARE app (iOS and Android users).

ما هو تمزق الأربطة؟

الأربطة عبارة عن أشرطة قصيرة وقوية ومرنة من الأنسجة تربط عظام الجسم معًا. أنها تساعد في توفير حد لحركة المفاصل. عندما يتوتر المفصل خارج نطاقه الطبيعي، فإنه يتسبب في إصابة في الرباط مثل التمزق. التواء أو إرهاق المفصل فوق حدوده هو أحد الأسباب الشائعة لتمزق الرباط.

الأسباب المحتملة للإصابة:

 تمزق الأربطة العضلية التي تؤثر بشكل شائع على الركبتين. حيث تجمع أربطة شديدة المتانة من الأنسجة الواقية يطلق عليها اسم الأربطة، بين عظم الفخذ والساق، بهدف تحقيق استقرار المفصل. حيث يربط كل من الرباط الصليبي الخلفي (PCL) والرباط الصليبي الأمامي (ACL) عظم الفخذ مع عظم الساق. بينما يمنع الرباط الصليبي الخلفي من إنزلاق الساق المتصلة بعظم الفخذ نحو الخلف، بينما يمنع الرباط الصليبي الأمامي الحركة الأمامية غير الطبيعية للرباط ليمنح بذلك الاستقرار الدوراني للركبة.
وتشمل الأسباب المحتملة للتمزق في أربطة الركبة، الإصابات التي تحدث أثناء ممارسة الرياضة والتي تضم بشكل رئيسي الالتواء والسقوط الخاطئ. وقد تعاني كذلك من تمزق الرباط في القدم أو الكاحل أو في الذراع.

عوامل الخطورة:

من المحتمل أن يتمزق الرباط في الحالات التالية:

  • التعرض لإصابة أثناء ممارسة الرياضة. يعتبر الرياضيون الذين يمارسون ألعاب مثل كرة القدم الأكثر عرضة للخطر.
  • التعرض لحادث سيارة.
  • السقوط البسيط الذي ينطوي على إصابة التواء في المفصل.

العلامات والأعراض:

  • ألم في الركبة قد يجعلك تعرج أثناء المشي.
  • ورم بعد وقوع الحادث.
  • عدم الشعور بالإستقرار في ركبتك، مع شعور ضاغط بوجود مشبك يمسك الركبة.

وقد يتحسن الألم والتورم بمرور الوقت، إلا أنه بعد إنقضاء فترة زمنية أطول، قد يزداد الشعور بالألم لتظهر حالة من عدم الاستقرار في الركبة.

التشخيص:

تتم مباشرة عملية التشخيص من خلال الحصول على دراسة مفصلة ودقيقة لآلية الإصابة. وإجراء فحص طبي للتحقق من وجود سائل في المفصل والذي قد ينجم عن النزف، سيتم إجراء اختبارات ثبات وبشكل خاص للمفاصل، علاوة على دراسة طبية لاستنتاج وتقييم درجة إصابة الرباط. ومن ثم، قد يوصي الاختصاصي بإجراء المزيد من الاختبارات. حيث يمكنك الحصول على كل هذه التشخيصات في ميدكير:

  • الأشعة السينية للتحقق من كسور العظام. قد تتسبب إصابات الرباط أحياناً في حدوث كسور في قطع صغيرة من العظام المرتبطة بها.
  • يعد التصوير بالرنين المغناطيسي بمثابة الطريقة الأساسية لتقييم إصابة أربطة المفاصل والتي ستظهر فيما إذا كانت هناك إصابة في الغضروف أم لا.

خيارات العلاج:

في ميدكير، سوف تحظى على علاج لتمزق الرباط بناءً على شدة الإصابة وعمرك ومتطلباتك الوظيفية، بما في ذلك في حال كنت ترغب بممارسة الرياضة بشكل أساسي في المستقبل. فعادة، ما يصف أطبائنا بعض مسكنات الألم ومن ثم يتم العلاج الطبيعي. وقد تحتاج إلى إستخدام عكازات أو دعامات خلال فترة شفاء الإصابة.ومن الممكن أن يتم إجراء عملية جراحية بالمنظار، وهي أحد الإجراءات غير التداخلية في الأربطة، لإعادة بناء الرباط الممزق، ويكون ذلك عادة باستخدام الأوتار وبشكل خاص في حال تمزق الأربطة شديداً وكنت ترغب بالاستمرار بممارسة الرياضة في المستقبل. فإن الجراح سيعمل على معالجة أي كسر أو إصابة في الغضروف في الموقع. لتغادر إلى المنزل في اليوم التالي بعد الجراحة باستخدام عكازات وقد تحتاج إلى ارتداء دعامة ركبة لبضعة أسابيع بعد الجراحة. حيث يتولى الأخصائيون في ميدكير بعد إجراء العمل الجراحي الإشراف على برنامج العلاج الطبيعي وعمليات إعادة التأهيل المكثفة والمنظمة بما فيه دعم عملية شفائك، لمرافقتك في كل خطوة من مراحل الشفاء إلى أن تعود إلى حياتك الطبيعية وممارسة الرياضة، علاوة على تقديم كافة الاستشارات وبذل كل العناية والاهتمام طوال هذه الفترة.

FAQs: الأسئلة الشائعة:
  • كيف أعرف أني مصاب بتمزق في الرباط؟

    ج: في حال عانيت من التواء في ركبتك وشعرت لاحقاً بألم أو تورم، فمن المحتمل بأنك تعاني من تمزق في الرباط وتحتاج إلى زيارة إلى الطبيب.

  • ما هي الأطعمة التي تساعد على تقوية الأربطة؟

    ج: لا يوجد طعام محدد سيمنع من إصابة الرباط في حال قمت بتحريك ركبتك بقوة شديدة. وبشكل عام، فإن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين 'ج' مثل الفلفل الحلو، الجوافة، اللفت، الكيوي، البروكلي، التوت، الجريب فروت، وكذلك الأطعمة التي تحتوي على المجنيزيوم مثل السبانخ، اللوز، الفول السوداني، الكاجو، حليب الصويا، الفاصوليا السوداء والأفوكادو، كما أننا ننصح بالأطعمة التي تحتوي على الزنك مثل المحار واللحم البقري وجراد البحر والدجاج والكاجو والحمّص لتحسين المناعة والمساعدة على بناء الأنسجة.

  • أحتاج إلى جراحة في الركبة بالمنظار، فما هي فترة الشفاء ؟

    ج: بناءً على حالتك ونوع الإصابة تختلف هذه المدة. بعد جراحة الركبة بالمنظار لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي، وعادة ما ننصح بالإقامة في المستشفى ليوم واحد فقط، ومن المرجح أن ينصحك الجراح بالحفاظ على وضعية رفع الساق لبضعة أيام. كما أنك تحتاج لزيارة المستشفى من أجل تغيير وتضميد الجرح. بادر بسؤال الجراح والطبيب عن زيارات المتابعة وجدولة المواعيد وفقاً لذلك. وقد تحتاج إلى عكازات لفترة تتراوح بين 4-6 أسابيع. وما أن تبدأ ركبتك في التعافي، يوصي طبيبك بمباشرة العلاج الطبيعي. وسيمد اختصاصي العلاج الطبيعي المتميز يد العون والمساعدة لك على استعادة كامل نطاق الحركة وبناء قوة العضلات. ويتفاوت الوقت المستغرق في ذلك بين شخص لآخر، إلا أنه يجب أن نتوقع فترة شفاء وتعافي من 4 إلى 6 أسابيع. أما في حال إجراء عملية جراحية في الركبة بالمنظار لإعادة بناء الرباط الصليبي مع إصلاح أو تنظيف تمزق الغضروف، فقد يكون هذا الإطار الزمني أطول.

Call Doctor Now
تكلّم مع الطبيب مباشرة
طلب موعد
احجز جولة في قسم الولادات