مرض الشريان التاجي: الأعراض والأسباب والعلاج ومعلومات أخرى

كتب بواسطة: د. محمد فتحي

د. محمد أحمد محمد فتحي هو أخصائي أمراض قلب، تعلم في المملكة المتحدة وسويسرا ومصر. وهو زميل في كلية الأطباء والجراحين الملكية في جلاسكو، المملكة المتحدة، وقد أكمل زمالة في التصوير المقطعي المحوسب للقلب والتصوير الهجين من جامعة زيورخ في سويسرا.

تحديث في:ديسمبر 15, 2023

اقرأ أكثر.

blog

ما هو مرض الشريان التاجي؟

تغذي الشرايين التاجية عضلة القلب. وبتعبير بسيط، يؤثر مرض القلب التاجي (المعروف أيضًا بداء الشريان التاجي) على مدى فاعلية قدرة هذه الشرايين على تغذية القلب. وهو السبب الأكثر شيوعًا لداء القلب الإقفاري الذي يتسبب في تلف القلب نظرًا لعدم كفاية إمدادات الدم. وقد يتأثر فرع أو أكثر من فروع الشرايين التاجية مما يتسبب في موت الأنسجة في المنطقة التي تغذيها تلك الفروع.

أعراض مرض القلب التاجي

يتسبب مرض القلب التاجي في اضطراب الوظائف الطبيعية التي يؤديها القلب مما يؤدي إلى أعراض مبكرة مثل:

  • انقطاع التنفس
  • الإرهاق، خاصةً بعد التمرين

ومع استمرار المرض لفترة طويلة، يحدث ألم في الصدر، والمعروف أيضًا بالذبحة الصدرية، وهو شكوى منتظمة. ومن الأعراض الأخرى لمرض القلب التاجي:

  • الغثيان 
  • الدوار
  • الخفقان ("تسارع" ضربات القلب)
  • التعرق

عندما تزور طبيبًا بسبب مرض القلب التاجي

 إذا تم بالفعل تشخيص أحد أفراد الأسرة المقربين بمرض في القلب أو داء السكري، أو إذا كنت على علاقة بأي عوامل خطر أخرى تُنذر بإصابتك بمرض القلب التاجي، فتعد فكرة جيدة أن تزور طبيبك بانتظام للوقاية من هذا المرض.

ومع ذلك، ينبغي عليك زيارة طبيب في أسرع وقت ممكن إذا شعرت بنوبات مطولة من:

  • الشعور بألم حاد مفاجئ أو إحساس بالحرقان في الصدر أو في المناطق المحيطة
  • الضعف المفرط
  • الخمول
  • الإغماء

أسباب مرض القلب التاجي

تحدث 80-90% من حالات مرض القلب التاجي بسبب تصلب الشرايين أما باقي الحالات فقد تحدث بسبب أسباب أخرى تضيق تجويف الشرايين التاجية، ومنها:

  • تشوهات الشريان التاجي الخلقية (منذ الولادة)
  • تجلط الدم
  • الانصمام
  • التشنج الوعائي

تصلب الشرايين

ويشير تصلب الشرايين إلى تكوين دهون متراكمة على جدران الأوعية الدموية، ويقيد هذا التراكم تدفق الدم مما يسبب داء الشريان التاجي وهو منتشر خاصةً بين المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم وداء السكري وارتفاع مستويات الكوليسترول.

تشوهات الشريان التاجي الخلقية

ربما تكون العيوب الوراثية أو المكتسبة أقل سبب شائع للإصابة بمرض القلب التاجي. وقد تضيق الشرايين التاجية أو تتوزع بشكل غير طبيعي. وتحدث هذه الاختلالات عادةً مصاحبة لعيوب قلبية أخرى مثل تضيق الصمام التاجي.

تجلد الدم

جلطة أو خثرة هي تجمع لخلايا وصفائح الدم الحمراء بصفة أساسية، وقد تتشكل بسبب حالة قلبية تسمح للدم بالتجمع في الأوعية لفترة أطول من المدة المعتادة، بسبب تلف أصاب الشرايين التاجية.

الانصمام

يمكن للخثرة أن تنفصل عن موقعها الأصلي وتستقر في الشريان التاجي وتسده. قد تأتي من داخل القلب كما في حالة بعض الحالات المرضية القلبية أو من أجزاء أخرى في الجسم.

التشنج الوعائي

يمكن لداء الشريان التاجي أن يتطور بعد تلف الأوعية الدموية مما يسبب انقباض في عضلات جدران الأوعية الدموية وتجمع الصفائح لإطلاق مواد كيميائية معينة. ويمكن لكلا التأثيرين أن يتسبب بإغلاق الشرايين إلى حد كبير مما يتسبب في الأعراض المتعددة لمرض القلب التاجي. كما قد تحدث تشنجات وعائية بسبب عقاقير معينة طبية وغير طبية مثل إفيدرين، إلخ.

عوامل خطر مرض القلب التاجي

يمكن لعوامل معينة أن تزيد من فرص إصابتك بمرض القلب التاجي. وبينما يمكن التحكم في بعضها، تخرج عوامل أخرى عن سيطرتك. ومن عوامل الخطر الشائعة المرتبطة بمرض القلب التاجي:

  • العمر
  • العرق (على سبيل المثال، قد يزيد خطر الإصابة لدى السكان الأفارقة – الأمريكان والأسبان)
  • الجنس (على سبيل المثال، يزيد خطر الإصابة بمرض القلب التاجي في الرجال)
  • التاريخ العائلي للأمراض القلبية
  • ارتفاع ضغط الدم
  • التدخين
  • ارتفاع مستويات الكوليسترول بالدم
  • السمنة
  • قلة ممارسة الرياضة

مضاعفات مرض القلب التاجي

الذبحة الصدرية المستقرة

في حالة انسداد الشريان التاجي، قد لا تكون الإمدادات بالدم قادرة على تلبية احتياج عضلة القلب المنقبضة مما يتسبب في انزعاج مفاجئ أو إحساس بالحرقان أو ألم في الصدر والذي قد يستمر من 15 ثوانٍ حتى 15 دقيقة. وقد تختفي الذبحة الصدرية المستقرة بالراحة أو بتناول أدوية مرض القلب التاجي البسيطة.

الذبحة الصدرية غير المستقرة

على عكس الذبحة الصدرية المستقرة، تحدث الذبحة الصدرية غير المستقرة عندما ينفصل التراكم وتستقر في مكان آخر في الشريان التاجي. ويمكن أن يحدث هذا دون زيادة الطلب القلبي مثل أثناء الإجهاد البدني أو الذهني أو حتى في أوقات الراحة. ويزيد الألم المشعور به أثناء هذه الحالة في حدته ومدته أكثر بكثير منه في حالة الذبحة الصدرية المستقرة حيث يستمر عادةً أكثر من 20 دقيقة.

النوبة القلبية

يمكن أن يسبب مرض القلب التاجي نوبات قلبية، والمعروفة سريريًا الاحتشاءات القلبية إذا وصلت شدته لدرجة تؤدي إلى هذا. ومن الأعراض الشائعة للنوبة القلبية: الارتباك، الضعف، التعرق، ألم حاد في الصدر، عسر الهضم، انقطاع التنفس وحتى الإغماء.

السكتة القلبية

قد يكون القلب أكثر قوة عضلية في محاولة لضخ الدم بمزيد من القوة للتغلب على الخطر الذي يهدد إمداد الشريان التاجي، مما يزيد، على النقيض، من طلبه للأوكسجين حتى يصبح غير قادر على التعويض ويفشل القلب.

توقف القلب المفاجئ

يؤدي إقفار عضلة القلب في مرض القلب التاجي إلى تلف المناطق المصابة، وهو ما قد يسبب بدوره تسارع غير طبيعي أو اضطراب ضربات القلب بشكل يعيقه عن الاستمرار في ضخ الدم. ولسوء الحظ، قد لا يعاني الشخص مسبقًا من أعراض مرض القلب التاجي.

علاج مرض القلب التاجي

قد يختلف علاج مرض القلب التاجي حسب مرحلة المرض. وتعد أدوية مرض القلب التاجي طريقة شائعة في الحالات التي يمكن التحكم بها. ويمكن أن تكون العقاقير الموصوفة مزيجًا من:

  • موسعات الأوعية الدموية مثل نتروجليسرين الذي يجعل الأوعية الدموية تتمدد مما يفسح المجال أمام مرور الدم في الوعاء المصاب.
  • العقاقير المخفضة للكوليسترول مثل ستاتين
  • عقاقير مذيبة للجلطات

ربما تُفضل العمليات الجراحية في حالات داء الشريان التاجي الأكثر حدةً:

  • جراحة فتح مجرى جانبي للشريان التاجي: يتكون مسار بديل لمرور الدم عبر المنطقة المسدودة مما يشكل تدفقًا مستمرًا للدم حتى عضلة القلب.
  • رأب الأوعية: توضع أنبوبة عبر الوعاء المسدود لإزالة الانسداد. قد تُدخل واقية شريانية (أنبوبة شبكية رفيعة) في الوعاء أثناء هذه العملية لإبقائه مفتوحًا وقد لا يتم هذا الإجراء.

قد تُوضع ضابطة لضربات القلب أو مزيل رجفان كعلاج لمرض القلب التاجي لتصحيح اضطراب نظم القلب الناتج عن التلف الإقفاري.

الوقاية من مرض القلب التاجي

يمكنك أن تتفادى المعاناة من الأعراض الشاقة المتعددة لمرض القلب التاجي عن طريق منع الإصابة به من خلال تناول نظام غذائي متوازن والحفاظ على نشاطك. كما يمكن أن يصيبك التدخين وتناول الكحوليات بداء الشريان التاجي وينبغي الحد من تلك العادات حتى تحافظ على قلب صحي. وفيما يلي الأطعمة التي أثبتت فائدتها في الوقاية من مرض القلب التاجي:

  • الأحماض الدهنية أوميجا 3 الموجودة في فول الصويا وجوز البندق وبذور الكتان.
  • مصادر فيتامين د مثل الروبيان والحليب والبيض
  • الزيوت النباتية
  • البقوليات

وهناك طريقة فعالة أخرى للوقاية من مرض القلب التاجي ألا وهي مراعاة الحالات المرضية الموجودة مسبقًا والتي قد تكون ارتفاع في مستويات الكوليسترول أو داء السكري، والتحكم فيها جيدًا. اتبع توجيهات طبيبك بطريقة مسؤولة.

لا يمكنك أن تكون حذرًا للغاية عندما يتعلق الأمر بصحتك. لمزيد من المعلومات عن مرض القلب التاجي، تواصل معنا.

قابل أطبائنا من قسم أمراض القلب

الدكتور سامر محمد قعقع
دكتور في الطب
أمراض القلب
السورية
العربية, الإنجليزية
احجز الآن
براجيش ميتال
دكتوراه في الطب، زميل الكلية الأمريكية لطب القلب، زمالة الكلية الأمريكية لأمراض القلب، زمالة جمعية تصوير القلب والشرايين التشخيصي والتداخلي، زمالة الجمعية الأوروبية لأمراض القلب، زمالة الجمعية الدولية لأمراض القلب، زمالة جمعية طب القلب في الهند
أمراض القلب
الهندية
الإنجليزية, الهندية
احجز الآن
مجدي الطاووس
بكالوريوس في الطب ، بكالوريوس في الجراحة، ماجستير في أمراض القلب
أمراض القلب
المصرية
العربية, الإنجليزية
احجز الآن
غسان نكد
دكتوراه في الطب في مجال طب القلب، زمالة في طب القلب التداخلي.
أمراض القلب
اللبنانية
العربية, الإنجليزية, الفرنسية
احجز الآن
محمد أحمد محمد فتحي
بكاليريوس الطب والجراحة، الدكتوراة
أمراض القلب
المصرية
العربية, الإنجليزية
احجز الآن
أمير فاعور
بكالريوس العلوم، بكالريوس الطب والجراحة، زمالة الكلية الملكية الأسترالية للأطباء، زمالة جمعية القلب في أستراليا ونيوزلندا
أمراض القلب
الأسترالية
العربية, الإنجليزية
احجز الآن
يوجيسوارى فيلور ساتيانارايانان
بكالريوس الطب والجراحة، دبلوم طبي، دبلوم المجلس الوطني (طب القلب)
أمراض القلب
الهندية
الإنجليزية, الهندية, الماليالامية, التاميلية
احجز الآن
عماد النونو
بكالوريوس الطب والجراحة، دبلوم طبي، الطب الباطني، زمالة في طب القلب والأوعية الدموية
أمراض القلب
السورية
العربية, الإنجليزية
احجز الآن
فراس بسام عرابي
بكالريوس الطب والجراحة، دكتوراه في الطب، شهادة الرعاية الصحية
أمراض القلب
السورية
العربية, الإنجليزية
احجز الآن
وظائف مماثلة
Scroll Top